الرئيسية / Featured / كيف يساهم المعلم في تنمية مهارات التفكير

كيف يساهم المعلم في تنمية مهارات التفكير

 

كيف يساهم المعلم في تنمية مهارات التفكير

يعتبر العصر الحديث عصر المتغيرات المتسارعة حيث يفرض على المعلمين التعامل مع التعليم كعملية لا يحدها زمان أو مكان ، تستمر مع الإنسان كحاجة وضرورة لتسهيل تكيفه مع المستجدات في بيئته ، ومن هنا تكتسب شعارات ” تعليم المتعلم كيف يتعلم وتعليم المتعلم كيف يفكر ” أهمية خاصة خصوصا مع رؤية المملكة 2030 والتي تهتم في بناء جيل ينافس في المسابقات العالمية بقوة فالحاجة إلى التفكير للبحث عن مصادر المعلومات ، كما نحتاجه في اختيار المعلومات اللازمة للموقف ، واستخدام هذه المعلومات في معالجة المشكلات على أفضل وجه ممكن ، لذا يتحتم على مدراسنا وجامعاتنا الاهتمام المستمر بتوفير الفرص الملائمة لتطويرها ، وتحسين مهارات التفكير لدى الطلاب بصورة منظمة وهادفة .

مفهوم التفكير :

لغة : مشتق من مادة (ف ك ر) وهو مزيد النظر في الشيء.

اصطلاحا: وردت عدة تعاريف منها

تعريف (debono) التفكير هو استكشاف للخبرة من أجل الوصول إلى الهدف الذي قد يكون اتخاذ قرار أو فهم مسألة أو حل مشكلة أو إصدار حكم.

ويعرفه (رشيد البكر 2003م) بأنه ذلك الجهد أو النشاط العقلي الذي يبذله الفرد دون توقف عن العمل وذلك عند النظر إلى الأمور ، ويأخذ ذلك الجهد صوراً مختلفة كالمقارنة والاستنباط ، والتحليل ، والتركيب ، والتقويم ، واتخاذ القرار.

أهمية تعليم مهارات التفكير :

تزداد أهمية تعليم مهارات التفكير في هذا العصر المتسارع الخطى – عصر الثورة المعرفية – حيث الكم الهائل من المعلومات المتوفرة وبسهولة عبر وسائل التقنية الحديثة ، لذلك كانت أهمية تنمية مهارات التفكير لدى الطلاب ليتمكنوا من اكتساب المعرفة وبقاء أثرها ومهارات التفكير ليست موهبة فطرية بل هي مهارة يستطيع المعلم تدريب طلابه عليها وتحسينها وتطويرها . ومن الممكن تلخيص أهمية مهارات التفكير فيما يلي :

* التعلم المباشر لعمليات التفكير يساعد على رفع مستوى الكفاءة التفكيرية للطالب.
* التعليم المباشر لعمليات ومهارات التفكير اللازمة لفهم موضوع دراسي لا يمكن أن يحسن مستوى تحصيل الطالب في هذا الموضوع .
* تعليم مهارات التفكير يعطي الطالب إحساساً بالسيطرة الواعية على التفكير مما ينعكس على تحسين مستوى التحصيل والشعور بالثقة في النفس في مواجهة المهمات المدرسية والحياتية .
* تعليم مهارات التفكير هو بمثابة تزويد الفرد بالأدوات التي يحتاجها حتى يتمكن من التعامل بفاعلية مع أي نوع من المعلومات أو المتغيرات التي يأتي بها المستقبل .
* إن تعلم مهارات التفكير والتعلم من أجل التفكير يرفعان من درجة الإثارة والجذب للخبرات الصفية ، ويجعلان دور الطلاب إيجابياً وفاعلاً .

التفكير في القرآن والسنة :

لقد كرم الله عز وجل الإنسان بالعقل ، وجعله مناط التكليف والمسؤولية وحث على استخدامه في فهم الأمور وعدم الاقتصار على ظاهر الأحوال ، ولقد ورد لفظ التفكير في القرآن الكريم في مواضع عديدة للدلالة على أهميته وجاء بكلمات متشابهة ومترادفة ” فلقد جاء مصحوباً بالدعوة إلى التعقل ، والتنويه بالفكر، والإشادة بالتدبر ، والتقدير للعلم والعلماء وتقريع الجهال والغافلين ، والسخرية ممن لا يفكرون”

وقد ذكرت مهارات التفكير في مواضع كثيرة منها :

1. مهارة البحث : قال تعالى (قُلْ سِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَانْظُرُوا كَيْفَ بَدَأَ الْخَلْقَ ثُمَّ اللَّهُ يُنْشِئُ النَّشْأَةَ الْآَخِرَةَ إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ)]العنكبوت،20[
2. مهارة التأمل والنظر ، قال تعالى ( قُلِ انْظُرُوا مَاذَا فِي السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضِ)]يونس:101[
3. مهارة السؤال (يَسْأَلُونَكَ عَنِ الْأَهِلَّةِ قُلْ هِيَ مَوَاقِيتُ لِلنَّاسِ وَالْحَجِّ] ( البقرة:189[
4. مهارة استخلاص العبر من تاريخ الأمم قال تعالى (أَفَلَمْ يَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَتَكُونَ لَهُمْ قُلُوبٌ يَعْقِلُونَ بِهَا أَوْ آَذَانٌ يَسْمَعُونَ بِهَا فَإِنَّهَا لَا تَعْمَى الْأَبْصَارُ وَلَكِنْ تَعْمَى الْقُلُوبُ الَّتِي فِي الصُّدُورِ) ]الحج:46[
5. مهارة الاستنباط قال تعالى (وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِنَ الْأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُولِي الْأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنْبِطُونَهُ) ] النساء:83[.
عومل نجاح التفكير :
إن نجاح عملية تعليم التفكير محكومة بعوامل عديدة تؤثر بشكل كبير على النتائج المرجوة ، ومن هذه العوامل المؤثرة ( جروان 1999، 129) :
1) المعلم
2) البيئة المدرسية والصفية
3) ملائمة النشاطات
4) استراتيجية التعليم

استراتيجية تعليم مهارات التفكير :

الأستاذه فاتن محمد عبدالله العوفي

عن نوره الزهراني

وخلف تلك السماء أحلامي ورب كريم ؛

شاهد أيضاً

سفراء الأخلاق

سفراء الأخلاق تشكل أخلاقيات العمل منظومة متكاملة من السلوكيات السائدة في بيئة الأعمال سواء الإدارية …

اترك رد